هزيمـة

لاتسترق السمع، انا توقفت عن الكلام منذ لحظة غيابنا الأخيرة..

لاتسترق النظر، لقد كوّمتُ حيوات كثيرة من حولي..
بينك وبين أن تراني ألف حياة.. وألف موت محتمل

ولا تُقدم على الابتسامة، لقد توقفنا -يارفيق اللحظات الجميلة- عن التلطف،
أصبحنا جفاة قساة، تماماً كمان كان يجب أن نكون، قبل أن يهزمنا التردد

قياسي

5 thoughts on “هزيمـة

  1. لإنك صادق ,وأنا أقرأك لحد التكذيب . ستجعلني اضع هذه بالذات في صفحتي , بلا تردد
    والشكر موصول لـ أ. سليمان الطويهر الذي دلّنا عليك مصادفة ..
    بصدفة متأخره للأسف ,
    سياحة جديدة وجميلة في ريع قلمٍ قديم :)

  2. CareLess كتب:

    تشرفت بزيارتك، وسرني تصديقك لما قرأتِ

    لايوجد صدفة متأخرة، الصدف دائماً تأتي في وقتها تماماً، في حال كان هناك توقيت ما يصبح الأمر موعداً وليس مصادفة..

    شكراً لك، وبالطبع الشكر موصول للوفيّ سليمان

  3. Sun كتب:

    الحَياة عميقة أرضها نحن فلا نبارحُنا أما السماء فهي للغائبين والقادمين الجدد , فيبنما تفتح أبوابها للآيبين إليها تمنحنا الجدد في حياتنا, أولئك الذين رُبما يستطيعون محو أثار الراحلين سرمداً دون أن يقفلوا .
    لذا السَماء تُمطر والأرضّ محطة لستقبال العابرين .

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s