اقتحام

 
 

يعيش المرء في دائرته الصغيرة ماشاء له أن يعيش، يبقى محاطا بوجوه مألوفه وكلمات لاينكرها،

ثم يأتي عليه يوم ينفجر فيه الجدار المحيط به، فإذا انفجر انكب عليه مئات من البشر لايعرفهم ولايعرفون عنه شيئا من قبل.

يتدخلون في كل جزء من تفكيره، وكل زاوية من زوايا حياته، بينما لايعرف عنهم شيئاً ولايمكنه السؤال، فحياته كلها صارت مدافعة وإجابات..

يتحدثون عن أمور يفترضون أنه يفهمها وينتقصون منه إن كانت إجاباته خاطئة أو مترددة.

أما حين يسأل فسيجد ألف يد تغلق فمه، وألف ناصح يرجوه ألا يكرر السؤال.

يتمنى حينها لو كان الجدار صلبا بما يكفي لردعهم، وأنه بقي محاطا بالوجوه المألوفة والكلمات التي يعرف معانيها جيداً

 

 

Advertisements
قياسي

8 thoughts on “اقتحام

  1. الكاتب الجيّد هو الذي يُشعر القارئ بأنهُ يكتُب عنه , حتى إذا ماقرأ سطراُ له شعر بأنهُ موّجه إليه .
    يا أيها الكاتب الفوقَ جيّد , سلُم حبّرك وأنت .

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

w

Connecting to %s