في القلب صبرٌ على الحبيب ولو جفا *

حقيقة:  “في الناس أبدال” هي العلاج السريع الناجع لـ : “في الترك راحة”

في الترك راحة: الصاحب كثير الاعتذار لا يثق بقدرتك على التسامح، يعلم بأنه لن يتوقف عن الغلط، وهو غالباً يخفي أكثر مما تظهره الأعذار

في الترك راحة: الصاحب الذي ينتقدك مازحاً أكثر من مرة، التجريح بغطاء مرح قد يرققها مرة، مرتين، ثلاث، ولكن ليس كل الوقت

في الترك راحة: الصاحب الذي يظهره الغضب من أتفه الأمور على غير ماتحب. سيظهره الغضب من الأمور الأشد أهمية على ماتكره

في الترك راحة: الصاحب الذي يرسم حولك دائرة مغلقة، كسورٍ خانق لاتخرج منه. تتكرر أفكاره، أحاديثه، توقعاته، ومعارفه

في الترك راحة: الصاحب الذي يخبرك في الصباح أن الدنيا ستنهار في المساء، وفي المساء يخبرك أن الأمر تأخر قليلا وستنهار الدنيا صباح اليوم التالي

في الناس أبدال: في العابرين دائماً فرصة لصديق سيسرك أن تتقاطع معه، سيسرك أن تحكي لأحفادك بعد سنين كيف تعرفت على شخص عابر

في الناس أبدال: في الصدف مايغنيك عن ألف صديق متوقع

في الناس أبدال: الصاحب الذي استبدلته بغيره لاينقصه ذلك شيئاً ولايجعل منك خائناً للعشرة

في الترك راحة: الصاحب الذي يؤذيك قربه ويؤذيك بعده المؤقت، لن يؤذيك بالتأكيد بعده الدائم

في الترك راحة: الصاحب الذي يفهم كلامك بغير ماتريد، يكتم فهمه السيء ليظهره لك كمنقصة في أول حالة غضب منتظرة

في الترك راحة: الصاحب الذي تتكلف الحديث معه منتقياً ألطف العبارات، أو تتمادى في عباراتك معه متجاوزاً حدود الأدب. كلاهما يخرج عن الحدود الطبيعية

في الناس أبدال: كل الدوائر من حولك قد توصلك إلى من يسرك معرفته، فلاتنغلق بدائرتك الضيقة

في الترك راحة: الصاحب الذي يسفّه آراء الآخرين ولو عظّم رأيك، المتكبر ولو تواضع لك، الكذاب ولو صدقك. لن يدوم الود بينكما ليدوم ما ميّزك به

في الناس ابدال: صديق صديقك قد يكون صديقك، صديق عدوك قد يكون صديقك، عدو صديقك قد يكون صديقك، عدو عدوك قد يكون صديقك. أبقِ الباب موارباً

في الناس أبدال: لن تعددم مفاجآت الأصدقاء الجدد، لن تعدم متعة اكتشاف الآخرين، ولن تعدم اكتشاف جوانب جميلة فيك يكشفونها بنظرتهم البِكر لشخصيتك

في الناس أبدال: لن تعدم المتعة التي تجدها وأنت تبني بخيالك شخصيات الأصدقاء الجدد قبل أن تشذب الأيام أطراف خيالك، تظهر الصورة الحقيقية، وتعرفهم

في الترك راحة: الصاحب الذي يحسب كل شيء بحسبة الربح والخسارة، ينظر بعين الأرقام، يتكلم بلغة المصالح، ويتعامل مع كل ماحوله بعمليات حسابية صرفة

في الناس أبدال: الصديق ليس أخاك، ليس زوجك، ليس أحد والديك، وليس ابن قبيلتك، فاصرف عنه كل الصفات التي يتميزوا بها وأولها: الإلتزام الدائم

==================

*  العنوان وفكرة النص من قراءة لأبيات الشافعي التي منها

ففي الناس أبدال وفي الترك راحة | وفي القلب صبر للحبيب ولوجفا

Advertisements
قياسي

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

w

Connecting to %s